الرئيسية سجل الزوار اتصل بنا

كلمة الموقع

التاريخ الهجري لقد كانت هجرة النبي - صلى الله عليه وسلم - معلماً بارزاً، وحدثاً هاماً في الإسلام، وكان تحولاً جذرياً في طرائق الدعوة، والتعامل مع المعارضين لها، ولقد كانت الهجرة مقدمة لنصر عظيم للإسلام وأهله، بلغ قبل نهاية المائة الأولى منها أكثر من ثلث الأرض، ولأجل هذه المكانة للهجرة كان رأي عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - سديداً إذ جعلها تاريخاً لهذه الأمة، تضبط به أحداثها، ويسجل فيه مجدها وعزها، ويكون شعاراً لها في كل حين، في العبادات والمعاملات، والأحوال الشخصية وغير ذلك من الأمور، وكان ذلك في السنة السابعة عشر من الهجرة حيث جمع عمر - رضي الله عنه - الصحابة، واستشارهم في وضع تاريخ يعرفون به أمورَهم، فأشير عليه بالتأريخ بمبعث النبي وبموته وبهجرته، فاختار عمر الهجرة، فاتفقوا معه على ذلك، ثم استشارهم في أي شهر نبدأ؟ فقال بعضهم: من رمضان، وقال آخرون: من ربيع الأول، وقال بعضهم: من المحرم، فاختار المحرم، وأجمعوا عليه؛ لأنه يلي ذا الحجة، وهو الشهر الذي بايع فيه النبي - صلى الله عليه وسلم - الأنصار على الهجرة، وتلك المبايعة من مقدمات الهجرة، فكان أولى الشهور بالأولية شهر المحرم.

جديد الاخبار

التلاوة القارئ
الناس عبدالهادي أحمد كناكري Real Palyer استماع حفظ real palyer تفسير ترجمة
الفلق عبدالهادي أحمد كناكري Real Palyer استماع حفظ real palyer تفسير ترجمة
الإخلاص عبدالهادي أحمد كناكري Real Palyer استماع حفظ real palyer تفسير ترجمة
المسد عبدالهادي أحمد كناكري Real Palyer استماع حفظ real palyer تفسير ترجمة
النصر عبدالهادي أحمد كناكري Real Palyer استماع حفظ real palyer تفسير ترجمة
 

الاعلانات الدعوية

القائمة البريدية

أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا
التصويت
مأرايك في الموقع
ممتاز
جيد
لابأس
احصائيات الزوار
احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 7
بالامس : 8
لهذا الأسبوع : 26
لهذا الشهر : 165
لهذه السنة : 1210
منذ البدء : 9046
تاريخ بدء الإحصائيات: 13-10-2011 م
مواقيت الصلاة
القائمة الرئيسية
Powered by: MktbaGold 6.4
 

~ تّصمِيمـ أبرآر الجنه ~